معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا

المساقات 2
المحاضرون 6

معهد ماساتشوستس هو جامعة مختلطة مستقلة، مقسّمة إلى خمسة مدارس (الهندسة المعمارية والتخطيط؛ الهندسة؛ العلوم الإنسانية والفنون والعلوم الاجتماعية؛ الإدارة؛ والعلوم). لديها حوالي 1،000 أعضاء هيئة التدريس، وأكثر من 11،000 طالب جامعي وطلاب دراسات عليا، وأكثر من 130،000 خريجين.

مهمة معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا هو نطوير المعرفة وتثقيف الطلاب في مجال العلوم والتكنولوجيا وغيرها من مجالات المنح الدراسية التي من شأنها خدمة العالم بشكل أفضل في القرن ال 21. ونحن أيضا مندفعين لتطوير المعرفة للتمكّن من تحمّل تحديات العالم الكبرى.

مساقات معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا

المنتهية

دارات كهربائية وإلكترونية

يبدأ 9.3.2015

يقدم مساق " دارات كهربائية والكترونية" مفهوم الهندسة ضمن سياق الدارات التجريدي المفعم. وتشمل الموضوعات التي يتم تناولها: عناصر وشبكات المقاومة؛ المصادر الم

المنتهية

مقدمة في علم الحاسوب والبرمجة

يبدأ 15.6.2014

مقدمة في علم الحاسوب والبرمجة

فريق المساقات

أيمن فزع
أيمن فزع

د. أيمن فزع حاصل على شهادتي الماجستير والدكتوراه من جامعة ميزوري للعلوم والتكنولوجيا في الولايات المتحدة الأمريكية في الأعوام ٢٠٠٧ و ٢٠١٠ على الترتيب، وحصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية من الجامعة الأردنية عام ٢٠٠٣. يعمل حاليا كأستاذ مساعد في قسم الهندسة الكهربائية في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا حيث يقوم بتدريس عدة مساقات في تخصص هندسة القدرة والطاقة. اهتماماته البحثية تشمل مجالات الطاقة المتجددة وشبكات الكهرباء الذكية. د. أيمن حاصل على عدة منح بحثية منها منحة فولبرايت للدراسات العليا في الولايات المتحدة و منحة ارازموس موندوس الأوروبية لباحثي ما بعد الدكتوراه، و هو عضو في منظمات الهندسة العالمية.

أنانت أغاروال
أنانت أغاروال

المدير التنفيذي لمنصة إد إكس للتعليم الإلكتروني وأستاذ في الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. ترتكز أبحاثه بشكلٍ متوازٍ على عمارة الحاسوب وأنظمة البرمجيات السحابية، وهو مؤسّس العديد من الشركات الناشئة الناجحة، بما فيها تيليرا، وهي شركة تُنتج وحدات المعالجة المتعدّدة النواة القادرة على زيادة فعالية قدرة الحاسوب. هذا وقد فاز الأستاذ أغاروال بجائزتي سمولين وجاميسون للتدريس من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وشارك في كتابة الكتاب الجامعي "أسس الدوائر الإلكترونية التناظرية والرقمية.

إيريك غريمسون
إيريك غريمسون

د. إيريك ل. غريمسون هو أستاذ في الهندسة الطبية وأستاذ في علوم وهندسة الحاسوب في جامعة برنارد غوردن. وقد عُيّن مستشار معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في العام ٢٠١١. وبإعتباره عضواً في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا منذ العام ١٩٨٤، شغل الأستاذ غريمسون سابقاً منصب رئيس قسم الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب، ورئيس القسم المساعد ومسؤول التربية فيه. حصد الأستاذ غريمسون شهرة عالمية بفضل أبحاثه في مجال الرؤية الحاسوبية، خصوصاً في تطبيقات ترتكز على تحليل الصور الطبية. وقد قام هو وطلّابه بتطوير تقنيات لإدراك النشاط والسلوك، وإدراك الأشياء والأشخاص، وفهرسة قاعدة بيانات الصور، وإجراء عمليات جراحية موجّهة بالصور، ونمذجة المواقع الإلكترونية، وغيرها من مجالات الرؤية الحاسوبية المتعدّدة. كما أنّ الأستاذ غريمسون كان يتعامل بنشاط مع طلّابه طوال فترة مسيرته المهنية. فعلى مدى ٢٥ سنة، كان يعطي دروساً في المادة 16.00 هيكلية وتفسير برامج الحاسوب، وهو الآن ملتزم بتدريس المادة 6.00 مقدّمة في علوم الحاسوب والبرمجة، والمادة 6.01 مقدّمة في علوم الهندسة الكهربائية والحاسوب. كما قام بتدريس طلّاب المرحلة الجامعية الأولى موادّ في مجال عمارة الحاسوب، وهندسة البرمجيات ومعالجة الإشارات. بالإجمال، قام الأستاذ غريمسون بتدريس أكثر من ١٠،٠٠٠ طالب جامعي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وكان مشرفاً على أطروحات ٥٠ طالب دكتوراه تقريباً في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. وُلد الأستاذ غريمسون في ساسكاتشوان، كندا. وقد حصل على جائزة (مع مرتبة الشرف) في الرياضيات والفيزياء من جامعة ريجينا في العام ١٩٧٥، ودكتوراه في الرياضيات في العام ١٩٨٠ من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. هذا وقد حاز على جائزة بوز للتميّز في التدريس في كلّية الهندسة من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. كما أنّه عضو في جمعية تطوير الذكاء الإصطناعي (AAAI) وعضو في معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE ).

جون جوتاج
جون جوتاج

يشغل البروفيسور جوتاج منصب البروفيسور دوجالد سي جاكسون لعلوم الحاسوب والهندسة الكهربائية بمعهد ماساشوستس للتكنولوجيا. ويترأس جوتاج المجموعة البحثية الطبية التي تدفعها بيانات مختبر علوم الحاسوب والذكاء الاصطناعي. وتعمل المجموعة على تطبيق تقنياتٍ حاسوبيةٍ متقدمة على الطب. وتشتمل المشاريع الحالية على التنبؤ بالأحداث الطبية المعاكسة والتنبؤ بردّة فعل المريض الخاصة لطرق العلاج والمراقبة غير المتوسّعة والأدوات التشخيصية والتطبيب عن بُعد. وقد أجرى البروفيسور جوتاج العديد من الأبحاث ونشر مطبوعات وحاضر في مجالات شبكات البيانات والتحليلات الرياضية والأجهزة اللاسلكيّة التي تستخدم برامج محدّدة وهندسة البرمجيات وإثبات النظريات الميكانيكية. وقد حصل البروفيسور جوتاج على شهادة البكالوريوس في اللغة الإنجليزية ودرجة الماجستير في الرياضة التطبيقية من جامعة براون. كما حصل على درجة الدكتوراه من جامعة تورونتو. واعتباراً من شهر يناير ١٩٩٩ وحتى شهر أغسطس ٢٠٠٤، عمل البروفيسور جوتاج كرئيس لقسم الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب في معهد ماساشوستس للتكنولوجيا. كما أنه زميل لرابطة مكائن الحوسبة وعضو الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم

أمجد الموسى
أمجد الموسى

الدكتور أمجد الموسى أستاذ مساعد في قسم هندسة الحاسوب في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا منذ عام ٢٠١٢ ، وقد حصل على شهادة الدكتوراه من جامعة سانتا كلارا، و الماجستير من جامعة فرجينيا للتكنولوجيا و البكالوريوس من الجامعة الأردنية كلها في الهندسة الكهربائية. الدكتور أمجد يجمع هذه السيرة الأكاديمية مع أكثر من ١٣ عاماً من الخبرة في مجال الصناعة في وادي السليكون. حيث بدأ حياته المهنية من خلال العمل في شركة إنتل عام ٢٠٠١ كمهندس برمجيات، ومن ثم في عام ٢٠٠٥ انتقل للعمل في برمجة وبناء أدوات التحليل الإحصائي في شركة PDF. في عام ٢٠٠٩ تولى منصب مدير أول لتحليل البيانات في شركة SEVEN Networks، حيث اكتسب خبرة مباشرة في الحوسبة السحابية والبيانات الكبيرة. الدكتور أمجد الموسى مهتم بالأبحاث في مجال تطبيقات المنطق المشوش لأنظمة التحكم و معالجة الصور بالإضافة إلى اهتمامه بـتصميم الأنظمة الذكية. وهو عضو في IEEE ، نقابة المهندسين الأردنيين ، وعضو في MRS & Sigma Xi.

أنّا بيل
أنّا بيل

تعمل أنّا بيل كمحاضرة في قسم علوم الحاسب والهندسة الكهربائية بمعهد ماساشوستس للتكنولوجيا. وكانت البروفيسورة بيل قد حصلت على شهادة البكالوريوس في العلوم التطبيقية من جامعة بريتيش كولومبيا بمدينة فانكوفر الكندية. وحصلت على شهادة الماجستير في الآداب والدكتوراه من جامعة برينستون، حيث ركّز بحثها على البيولوجيا الحاسوبية، وخصوصاً استخدام التقنيات الحاسوبية للإجابة على الأسئلة التالية: ما الذي تفعله الجينات؟ وكيف تتفاعل الجينات مع بعضها البعض ومع الجزيئات الصغيرة الأخرى؟. واكتشفت البروفيسورة بيل حبّها للتدريس بعد تعيينها كمساعدة تدريس لمادة "مدخل إلى علوم الحاسب" لمدة فصلين دراسيين في جامعة برينستون. ومنذ ذلك الحين، سعَت بيل للحصول على أيّ فرصة لتعريف الطلاب بعالم علوم الحاسب الرائع!