عمارة المسجد: جذور تاريخية وتأثيرات حديثة

اللغة اللغة الإنجليزية
تاريخ البدء ٢٠٢١/٠٦/٠٣
المدّة مفتوحٌ دائمًا
الجهد المطلوب ساعتان
المستوى مستوى مبتدئ

يُركّز هذا المساق المفتوح عبر الإنترنت على عمارة المسجد المعاصر. ولكن بما أن المسجد بناء تم تحديد خصائصه من خلال تطوره التاريخي، فإن المساق سيُوفر أيضاً لمحة عامة عن تطور المسجد التاريخي عبر الألفية الممتدة من ولادة الإسلام في أوائل القرن السابع وحتى منتصف القرن السابع عشر الميلادي. وسَيَتْبَع ذلك تلخيصاً لتأثير العالم الغربي وتأثير الحداثة على عمارة المسجد بداية من منتصف القرن الثامن عشر. وسنعرض في المساق بعد ذلك محاولات أوّلية تعود إلى عقد الخمسينات من القرن الماضي هَدَفَت إلى تصميم مساجد أكثر ترسّخاً في الممارسات المعمارية المعاصرة بدلاً من تعريفها من خلال النماذج التاريخية. وسيركّز المساق بدءاً بالمساجد المُصممة منذ عقد السبعينات من القرن الماضي على تلك التي حصلت على جائزة الآغا خان للعمارة بالإضافة إلى عدد من المساجد التي وصلت إلى القائمة النهائية في عملية الترشيح للجائزة.

وبذلك سيعرض المساق أكثر من ثلاثين مسجداً شيّدت عبر إمتداد جغرافي واسع يتضمّن شرق آسيا وشبه القارة الهندية وإيران وتركيا والعالم العربي وأوروبا وغرب إفريقيا. وقد تم تطوير المساق للمعمارين ولطلاب العمارة وللمهتمّين بالعمارة إجمالاً.

إن محاضرات المساق باللغة الإنجليزية، ولكنها مرفقة بترجمة عربية.

ستتعلم في هذا المساق

  • التطوّر المعماري العام للمسجد منذ فجر الإسلام وحتى اليوم.
  • تطور عمارة المسجد خلال القرون الأولى من التاريخ الإسلامي، وبالتحديد عمارة مسجد الأعمدة المُتعددة الذي إنتشر إنتشاراً واسعاً عبر أراضي الإسلام.
  • المسجد المعروف بمسجد الأربعة إيوانات، وأمثلة له من إيران ومصر تعود للفترة الممتدة بين القرن الثاني عشر والقرن السابع عشر الميلادي.
  • المسجد المعروف بمسجد القبة المركزية، وبالأخص الجوامع السلطانية العثمانية التي تعود للقرن السادس عشر.
  • مساجد تعود للفترة الحديثة المبكرة شُيّدت بين أواسط القرن الثامن عشر وأوائل القرن العشرين. تبيّن هذه المساجد ظهور تأثيرات معمارية أوروبية / غربية.
  • مساجد تعود للنصف الثاني من القرن العشرين حينما ظهر المسجد التقليدي الحديث الذي نجد فيه تأكيداً على أهمية الربط بالنماذج المعمارية التاريخية، والمسجد الحداثي الذي نجد فيه تركيزاً على ربط عمارة المسجد بالإتجاهات المعمارية المعاصرة.
  • المساجد التي فازت بجائزة الآغا خان للعمارة ومساجد وصلت إلى القائمة النهائية في عملية الترشيح للجائزة منذ تأسيس الجائزة في عام ١٩٨٠ وحتى نهاية القرن العشرين. تبيّن هذه المساجد الإتجاهات السائدة في التصميم المعماري للمساجد عبر العالم في تلك الفترة.
  • المساجد التي فازت بجائزة الآغا خان للعمارة ومساجد وصلت إلى القائمة النهائية في عملية الترشيح للجائزة خلال القرن الواحد والعشرين. تُبيّن هذه المساجد الإتجاهات السائدة في التصميم المعماري للمساجد عبر العالم خلال العقديْن الماضييْن.

فريق المساق

محمد شجاع الأسد
محمد شجاع الأسد

معمار ومختص بالتخطيط، ومؤرخ معماري وحضري، والمدير المؤسس لمركز دراسات البيئة المبية في عمّان. دَرَس العمارة في جامعة إلينوي وتاريخ العمارة في جامعة هارفارد، وعمل باحثاً لما بعد الدكتوراه في كل من جامعة هارفارد ومعهد الدراسات المتقدمة في برنستون. ودرّس في جامعة هارفارد ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا وجامعة برنستون وجامعة إلينوي والجامعة الألمانية الأردنية والجامعة الأردنية. كذلك قام بتدريس مساقيْن مفتوحيْن عبر الإنترنت عن العمران قبل هذا المساق. وقد نشر عن العمارة والتخطيط باللغتين العربية والإنجليزية. وهو مؤلف كتاب (٢٠١٢) Contemporary Architecture and Urbanism in the Middle East، ومحرر كتاب (٢٠١٠) Workplaces: The Transformation of Places of Production: Industrial Buildings in the Islamic World، ومحرر مشارك (مع راهول مِهروترا) لكتاب (٢٠١٦) Shaping Cities: Emerging Models of Planning Practice . وهو كذلك مؤلف أحد فصول الطبعة ٢١ من كتاب (٢٠١٩) Sir Banister Fletcher’s A History of Architecture الذي ظهر لأول مرة في عام ١٨٩٦ والذي يُعتبر من المؤلفات الرئيسية الأساسية عن تاريخ العمارة في العالم. وقد ظهر في عدة أفلام وثائقية مثل (٢٠١١) Islamic Art: Mirror of the Invisible World، وأدار إنتاج أفلام وثائقية مثل هي والعمارة: إنجازات لمعمارات عربيات (٢٠١٣). وكان مقيّماً لجائزة الآغا خان للعمارة خلال الفترة الممتدة من ١٩٨٩ إلى ٢٠٠٧، وعضواً في هيئتها التوجيهية من ٢٠٠٧ إلى ٢٠١٩.

مقدَّم من

انضم الآن
المتصفح الذي تستخدمه غير مدعوم.

الرجاء استخدام أحد المتصفحات التالية Chrome, Firefox, Safari, Edge. تحميل متصفح مدعوم

×