تصميم تجربة المستخدم UX Design

اللغة العربية
تاريخ البدء ٢٠١٨/٠٤/٢٣
المدّة مفتوحٌ دائمًا
الجهد المطلوب ساعتان

لعلنا جميعاً سمعنا بمصطلح تصميم تجربة المستخدم أو اختصاراً UX Design، لكن ماذا يعني هذا المصطلح فعلياً؟

علم تصميم تجربة المستخدم User Experience Design ليس شيئاً جديداً، فكانت بداياته قد بدأت بالظهور في المنتجات الملموسة منذ منتصف القرن الماضي، لكنه توسع بشكل كبير جداً في التسعينيات في المنتجات الرقمية بعدما ظهر كمصطلح مستقل UX Design على يد Donald Norman الذي كان يعمل في شركة Apple عندما خرج بمصطلح User Experience Architect كمسمى وظيفي لأول مرة.

في دورة تصميم تجربة المستخدم المجانية من إدراك، سنقوم بالتعرف على تاريخ هذا العلم، وكيف بدأ، وما هي أدواته، وكيف يمكننا قياس "تجربة المستخدم" لمنتج معين، هل تقاس بالأرقام أم بالبرامج؟ أم أنها مجموعة أحاسيس ومشاعر ترافق استخدام هذا المستخدم لمنتجنا، سنعرف أيضاً مراحل تصميم تجربة المستخدم وكيف نقوم بها خطوة خطوة، وما الفرق بين واجهة الاستخدام UI وتجربة الاستخدام UX، وغير ذلك.

لو أردنا تعريف "تجربة المستخدم" كمصطلح، سنجد أن هناك العديد من التعاريف لكن أغلبها يدور حول مفهوم واحد وهو "مجموعة المشاعر والسلوكيات والأفعال التي تتولد لدى الإنسان بناءً على استخدامه لنظام أو لخدمة أو لمنتج ما"، وتصميم تجربة المستخدم هو جميع الأفعال والتصاميم التي نقوم بها لكي نصل إلى تجربة مميزة تكون لدى الإنسان عند تتكون لديه هذه المجموعة من المشاعر والسلوكيات والأفعال.

لنوضح المفهوم بشكل أكبر: هل فكرت يوماً بموقع أو تطبيق معين، لماذا أشعر أن الموقع يفهم ما أريد؟ لماذا أجد كل ما أريده على الموقع بكل سهولة؟ لماذا أشعر أن التطبيق سهل الاستخدام ويعرف ما أريد؟

على النقيض من ذلك، هل تذكر آخر موقع لم تعرف كيف تصل إلى المعلومة التي تريدها فيه؟ أو آخر عملية تسوق إلكتروني (غير ناجحة) بسبب أن عملية الشراء على الموقع لم تكن سهلة ولا سلسة؟

ببساطة، الجواب هو بناء الموقع أو التطبيق أو النظام باستخدام أفضل ممارسات تصميم تجربة المستخدم، وكما يدل الاسم، تجربة المستخدم هي التي ستحدد شكل الموقع وتصميمه وكل شيء فيه! لكن لحظة!

من هو هذا المستخدم؟ وكيف أحدده؟ هل هو مستخدم حالي أم مستقبلي؟ هل الموقع قائم ويحتاج للتعديل أم أنه قيد الإنشاء؟ كيف يمكننا أن نبني الموقع كما يريد المستخدم، ونحن لا زلنا لا نملك أي مستخدم فعلي؟

تصميم تجربة المستخدم ليس علماً حديثاً، وليس مرتبطاً فقط بالمواقع والتطبيقات الإلكترونية، فهو أيضاً موجود في المنتجات الملموسة، ألم تلاحظ أن هناك العديد من أشكال أجهزة التحكم بالتلفاز (الريموت كونترول)؟ أليس استخدام بعضها أسهل من الآخر؟ أليس هناك بعض الأجهزة تحتاج للنظر إليها كلما أردت اختيار أمر معين؟ بالمقابل، هناك أجهزة تشعر أن أصابعك تصل للزر الذي تريده دون النظر إلى الجهاز! غريب، أليس كذلك؟

في هذه الدورة، سنخوض في عقلية الإنسان وكيف يفكر، وماذا يحب وماذا لا يحب، ستستغرب إن قلنا لك أن طريقة استخدامنا لأي موقع أو تطبيق منبعها نفسي بحت بالغالب، فلو سألتك لماذا تشعر بأن الموقع أ أفضل من الموقع ب، أو لماذا فضلت التطبيق هذا على التطبيق ذاك، مع أن التطبيق الثاني يحتوي على معلومات أكثر من الأول؟ بالغالب لن تجد جواباً واضحاً، هي عوامل داخلية في كل شخص منا، ولمعرفة هذه العوامل، ظهر علم تصميم تجربة المستخدم.

انضم معنا في هذه الدورة المميزة لنتعرف أكثر على تصميم تجربة المستخدم ومراحله، وكيف يمكننا فهم عقلية مستخدم أي تطبيق أو موقع أو نظام، ماذا يريد وماذا لا يريد وكيف يمكننا إجراء اختبارات القابلية لمعرفة كيفية تطوير أي نظام لدينا لتحسين تجربة المستخدم فيه.

ستتعلم في هذا المساق

  • التعرّف على مصطلح تصميم تجربة المستخدم ونشأته.
  • أساسيات علم تصميم تجربة المستخدم ومصطلحاته المتعددة.
  • معرفة الفرق بين تجربة المستخدم، وتصميم تجربة المستخدم
  • التعرف على المسار التي يتم من خلاله تصميم تجربة المستخدم لأي تطبيق أو موقع.
  • سنتعرف أيضاً على مصطلحات الـ Sketching والـ Wireframing وماذا تعني في تصميم تجربة المستخدم.
  • ستتعرف على الوظائف المتاحة في هذا المجال في العالم ولماذا ستحتاج كل شركة في العالم إلى مصمم تجربة مستخدم متخصص.
  • ستقوم بعمل تمارين فعليّة لفهم أكبر لتصميم تجربة المستخدم على مواقع وتطبيقات عالمية.

المتطلّبات الأساسية

  • لا شيء فقط الشغف لتعلم كيفية تصميم منتجات رقمية ترضي أي جمهور.

مخطّط المنهج الدراسي

+
الأسبوع الأول: مقدمة إلى عالم تصميم تجربة المستخدم وفهم مصطلحاته

سنتعرف في الأسبوع الأول على تاريخ مصطلح تصميم تجربة المستخدم - التعرف على أهمية العلم وعائده المالي على أي شركة تطبقه - معرفة أمثلة على شركات طبقت علم تصميم تجربة المستخدم وكيف انعكس عليها مباشرة - التعريف بالمصطلحات المستخدمة وأمثلة على كل منها

+
الأسبوع الثاني: مسار تصميم تجربة المستخدم – الدراسة والبحث

في الأسبوع الثاني سنناقش ونتعلم مسار تصميم تجربة المستخدم - فهم طريقة تفكير المستخدم وماذا يريد - تعلم دراسة المنافسين في السوق - فهم أهداف المشروع الذي نرغب بدراسته

+
الأسبوع الثالث: مسار تصميم تجربة المستخدم – التحليل والتصميم وبناء الافتراضات

أما الأسبوع الثالث فسنتحدث فيه عن كيفية توظيف المعلومات المكتسبة من مرحلة الدراسة والبحث في عملية بناء الموقع / التطبيق - كيفية بناء خريطة المعلومات لأي موقع وهيكلتها - بناء حالات وسيناريوهات الاستخدام - بناء وتصميم واجهة الاستخدام

+
الأسبوع الرابع: اختبار قابلية الاستخدام والوظائف المتاحة والمستقبلية لعلم تصميم تجربة المستخدم

الأسبوع الرابع يتطرق إلى تعلم كيفية إجراء اختبار قابلية الاستخدام وتحليل نتائجه-ثم الإجابة على السؤال: أين يمكن أن أعمل كمصمم تجربة مستخدم؟

اقرأ المزيد

فريق المساق

أحمد الحواري
أحمد الحواري

أحمد الحواري من أوائل المتخصصين في مجال تصميم تجربة المستخدم في المنطقة، ويعمل في هذا المجال منذ ٢٠٠٦، عمل وتدرب في شركات عالمية مثل Citrix و eBay وغيرها. يعمل أحمد الآن كمستشار ومدرب في مجال تصميم تجربة المستخدم، ومحاضر غير متفرغ في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية. قام أحمد بإنشاء أول دبلوم عملي متخصص في مجال تصميم تجربة المستخدم على مستوى الشرق الأوسط ومعتمدة من جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا ووزارة التعليم العالي الأردني. عمل أحمد مؤخراً على تأسيس شركته الخاصة UXWaves التي تعنى بتقديم خدمات واستشارات في مجال تصميم تجربة المستخدم في المنطقة.

ميسون القرعان
ميسون القرعان

بعد تخرجها في تخصص هندسة الحاسوب تخصصت في مجال تصميم تجربة المستخدم منذ بداية عام ٢٠١٥ ، أتيحت لها العديد من الفرص للبحث في تجربة المستخدم وتصميم واجهات تتوافق مع احتياجاتهم، شغفها في نشر المعرفة وتوضيح مفهوم تصميم تجربة المستخدم هو الدافع الرئيسي لقيامها بالتدريس، تعمل الآن مع شركة ألمانية تعليمية في مجال تصميم تجربة المستخدم.

الجهة المقدمة

سجّل الآن
المتصفح الذي تستخدمه غير مدعوم.

الرجاء استخدام أحد المتصفحات التالية Chrome, Firefox, Safari, Edge. تحميل متصفح مدعوم

×