على درب الحقيقة: الصحافة الاستقصائية

اللغة العربية
تاريخ البدء ٢٠١٧/١٢/٣١
المدّة 4 أسابيع
الجهد المطلوب ساعتان
المستوى مستوى مبتدئ
تاريخ الانتهاء ٢٠١٨/٠١/٢٨

شبكة إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية أريج تطلق أول تدريباتها الرقمية بعنوان على درب الحقيقة: الصحافة الاستقصائية

وهو دليل عربي شامل للصحافة الاستقصائية القائمة على توثيق المعلومات والحقائق باتباع أسلوب منهجي وموضوعي بهدف كشف المستور وإحداث تغيير للمنفعة العامة. تطلق أريج هذا التدريب إيمانا منها بأن صحافة الاستقصاء هي أفضل طريقة للوصول إلى قلب الحقيقة والخروج من دائرة التأثير المبرمج التي تتم ضمن حلقات صناعة الإعلام العام والخاص وتمرير المعلومات وخلق حوار مجتمعي ل وتحسين الواقع المعاش وأخذ قرارات شخصية بناء على حقائق مثبتة.

يغطي الدليل المواضيع التالية:

  • تعريف الصحافة الاستقصائية، أركانها وطريقة عملها واختلافها عن الصحافة التقليدية
  • استخدام الفرضيات وبلورتها و مزايا الاستقصاء القائم على الفرضية - جوهر الأسلوب الاستقصائي -
  • عبور الأبواب المفتوحة: خلفيات و استنتاجات، أنواع المصادر العلنية وطرق العثور عليها
  • استخدام المصادر البشرية: رسم خريطة المصادر، توفير أسباب لتشجيع المصادر على الإفصاح، خطوات الحصول على المعلومة وتحديد دوافع التعاون، توظيف العواطف والعمل بموضوعية
  • تنظيم المعلومات عبر بناء قاعدة معلومات وإقامة الصلات بين الملفات
  • مراقبة جودة التحقيق من خلال النص
  • أخلاقيات الصحافة والالتزام بأقصى درجات النزاهة والدقة

هذا المساق مقدم من قبل:

شبكة إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية أريج

إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية أريج هي أول شبكة في المنطقة مكرّسة لترسيخ صحافة الاستقصاء لدى وسائط الإعلام العربية؛ وفق منهجية متطورة حديثة العهد على غرف الأخبار.

تأسست شبكة أريج في عمان نهاية ٢٠٠٥ للمساهمة في دعم صحافة احترافية مستقلة ذات جودة عالية، من خلال تمويل مشاريع تقصّي في العمق، تنظيم ورشات تدريب نوعية متقدمة وتوفير خبرات إشراف على يد إعلاميين محترفين. وتساعد أريج الإعلاميين في الدول العربية من الصحف، الإذاعات ومحطات التلفزة وكذلك مواقع الانترنت في الأردن، سورية، فلسطين، لبنان، مصر، العراق، البحرين، اليمن وتونس.

ستتعلم في هذا المساق

  • مفهوم الصحافة الاستقصائية والفرق بينها وبين الصحافة التقليدية وأهمية هذا الضرب من العمل الإعلامي المتخصص في البحث في قضية تهم الرأي العام عبر توثيق الحقائق واستخدام البيانات بهدف تفعيل دور السلطة الرابعة في المراقبة والمحاسبة وتعزيز الحاكمية الرشيدة ودولة القانون والمؤسسات المستقلة
  • ستتعلم على أسس إرتكاز الصحافة الاستقصائية على خمسة عناصر: من، ماذا، أين، متى، واقتران العنصر الخامس لماذا بكيف، وتطوير هذه العناصر كماً و نوعاً
  • تحديد الفكرة وتحويلها إلى فرضية قائمة على فعل، فاعل و مفعول به كنقطة انطلاق
  • تقسيم الفرضية إلى محاور وتحديد الأسئلة الأساسية (المفتاح)
  • تحديد المصادر الأولية والثانوية، المفتوحة و المغلقة قبل بدء التحقيق وبناء خارطة المصادر البشرية والتثبت من صحة القصة
  • جمع وتنظيم المعلومات وفحصها وتدقيقها لضمان نجاحك في التحقيق من خلال بناء الملف الرئيسي وتقسيمه
  • كتابة الاستقصاء بأساليب سرد مختلفة سهلة وواضحة تخطف عقول القراء
  • مراقبة جودة النص قبل النشر/البث عبر تسطير الحقائق وتحديد النواقص واستكمالها

فريق المساق

رنا الصباغ
رنا الصباغ

‏ صحفية وكاتبة زاوية ومدربة متخصصة في مجال الإعلام. تتمتع بخبرة ٣٣ عاما في مجال الصحافة المكتوبة. كانت أول امرأة في ‏تاريخ المنطقة تشغل منصب رئيسة التحرير في صحيفة جوردان تايمز الأردنية (١٩٩٩ -٢٠٠١). عملت كمراسلة وكالة رويترز ‏للأنباء (١٩٨٧-١٩٩٧) في مكتب الأردن والخليج وساعدت في تأسيس يومية الغد الأردنية (٢٠٠٣-٢٠٠٤). تعمل الصباغ مراسلة ‏التايمز اللندنية في الأردن وكاتبة غير متفرغة في صحيفة الحياة، مستشارة ومدربة معتمدة من قبل مؤسسة طومسون-رويترز ‏للتدريب الإعلامي. بالإضافة إلى منصبها الحالي في أريج هي عضو في مجلس إدارة الشبكة الدولية للصحافة الاستقصائية وعضو ناشط في مجالات الدفاع عن الحقوق المدنية وحقوق الصحافة وعضو هيئة تحكيم في جوائز عالمية للإعلام – لورنزو ناتالي الأوروبية واليونسكو الدولية (٢٠١١-٢٠١٥) وجائزة الحرية الإعلامية لعام ٢٠١٥ لمؤسسة سمير قصير.

ياسر الزيات
ياسر الزيات

بدأ العمل الصحفي عام ١٩٨٨ في مجلة الإذاعة والتلفزيون، ثم انتقل للعمل في العديد من الصحف والمجلات الخاصة في مصر والسعودية والإمارات. عمل مدربا ومستشارا للتطوير الإعلامي مع العديد من المؤسسات المصرية والدولية، وقدم تدريبات على المعايير الدولية للصحافة، وأخلاقيات الصحافة، والصحافة الاستقصائية، وإدارة مؤسسات الوسائط المتعددة وغرف الأخبار المدمجة، في مصر والأردن وليبيا وتونس وهولندا وتركيا. تولى رئاسة تحرير وحدة الصحافة الاستقصائية التي أسسها يسري فودة في تلفزيون أون تي في، قبل أن ينتقل إلى هولندا لرئاسة تحرير القسم العربي في إذاعة هولندا العالمية، ثم يعود متفرغا للتدريب واستشارات التطوير. شارك في عضوية لجنة تحكيم جائزة الصحافة العربية في دبي عام ٢٠١٤، وبجائزة "أريج" للصحافة الاستقصائية في أعوام ٢٠١٣، و٢٠١٤، و٢٠١٥

الجهة المقدمة

أعلمني